جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


اليوم هو الخميس إبريل 24, 2014 8:41 pm





إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: العصر البطلمي - السياسة الخارجية
مشاركةمرسل: الأحد يوليو 10, 2011 6:33 pm 
صورة العضو الشخصية
غير متصل

اشترك في: الاثنين أغسطس 25, 2008 5:19 am
مشاركات: 5706
العصر البطلمي - السياسة الخارجية

أن النظم التي وضعها البطالمة لحكم مصر تأثرت إلى حد بعيد بالدور الذي أرادوا أن يلعبوه في العالم .
فيرى عالم الأثار كورنمان (Kornemann) أن البطالمة الأوائل كانوا يطمحون إلى بسط سلطاتهم على جميع العالم المأهول ، أي أنهم كانوا كالإسكندر الأكبر يطمحون إلى تكوين إمبراطوية عالمية .
ويرى عالم الاثار فيلكن (Wilcken) أن البطالمة كانوا يرمون من وراء حكم مصر إلى امتصاص كل ما يمكن امتصاصه من ثروة البلاد ، لكي يكونوا بفضل هذه الثروة وبفضل جيش وأسطول قويين في مركز يسمح لهم بلعب الدور الأول في سياسة البحر الأبيض المتوسط الدولية ، أي أن البطالمة لم يروا في مصر سوى المصدر الأول لثروتهم ، أما كل أغراض سياستهم فإنها كانت موجهة إلى أهداف خارج مصر كلية .
ومعنى ذلك أن فيلكن يرى أن سياسة البطالمة الخارجية كانت سياسة استعمارية هجومية ترمي إلى استخدام موارد مصر في تكوين إمبراطورية في البحر الأبيض المتوسط .
ويرى عالم الاثار روستوفتزف (Rostovtzeff) أن هدف البطالمة الأساسي كان إنشاء دولة غنية قوية في مصر ، بحيث تستطيع الذود عن استقلالها وسلامتها من الاعتداءات الخارجية ، وأن ضمان هذا الاستقلال وهذه السلامة كان يقتضي السيطرة على الطرق البحرية المؤدية إلى مصر .
ولما كان الفوز بهذه السيطرة يستلزم أسطولاً قويًا ، وكانت موارد مصر الطبيعية قاصرة عن الوفاء بالاحتياجات الضرورية لتشييد مثل هذا الأسطول وصيانته ، فإنه كان يتعين الحصول على الأخشاب والمعادن اللازمة من الخارج .
وقد كانت الطريقة المثلى لضمان الحصول على هذه الضروريات هي الاستيلاء على بعض الأقاليم الغنية بالأخشاب والمعادن .
وهذا يفسر سبب حرص البطالمة على ضم سوريا وقبرص ، وكذلك بعض الأقاليم في أسيا الصغرى ، وبخاصة لوقيا (Lycia) ، وبطبيعة الحال كان الاستيلاء على هذا الأقاليم يتطلب جيشًا قويًا .
ولما كانت قوة مصر تتوقف على ثروتها بسبب ما تتكلفه الجيوش والأساطيل من نفقات طائلة ، وكانت ثروة مصر تعتمد على انتظام تجارتها الخارجية واتساع نطاقها ، فإنه يتبين بجلاء أنه لم يكن في السيطرة على الطرق البحرية ضمان استقلال مصر السياسي فحسب بل كذلك ضمان استقلالها الاقتصادي .
ومعنى ذلك أن روستوفتزف يرى أن سياسة البطالمة الأوائل كانت سياسة استعمارية ، إلا أنها كانت دفاعية اقتصادية بحتة ترمي إلى تكوين إمبراطورية لضمان سلامة مصر وثروتها .
فظلقد حاول بطلميوس منذ أن أصبح وإلى مصر عقد أواصر الصداقة مع الجزر الكبرى في شرق البحر الأبيض المتوسط ولاسيما مع قبرص التي كان أمراء بعض مدنها يحالفونه في الحرب ضد برديقاس ، والآن جدد محالفته مع حكام سلاميس (Salamis) وسولى وبقاس وأماثوس .
ويرجع نشاط بطلميوس في البحر الأبيض المتوسط لأن مصر أخذت منه عهد بعيد تتجه باطراد نحو بحر أيجة الذي أضحى تدريجًا مركز العالم ، إلا أنه قبل عهد الإسكندر الأكبر كانت سياسة فراعنة مصر موجهة قبل كل شيء نحو آسيا وأعالي النيل .
وقد كان طبيعياً أن يكافح البطالمة الأوائل أيضاً منافسيهم في آسيا وأن يوطدوا حدودهم الجنوبية ، لكنهم وجهوا كل اهتمامهم إلى الفوز بسيادة بحر أيجة حيث ازدهرت الحضارة الهلينية وبلغت ذروة مجدها ، وكانت المدن الإغريقية مصدر كل المبتكرات الخصبية في حلبة الأفكار والفنون والصناعات ، في حين أن الحضارات الشرقية القديمة بدت بالمقارنة وكأنها مخلفات عتيقة من تراث الماضي .
فلا عجب أنه في هذا العصر أصبحت حضارة الناس في كل الأقاليم المطلة على البحر المتوسط تقاس بمقدار حظهم من الحضارة الإغريقية .
وفي القرن الثالث قبل الميلاد كانت بلاد الإغريق آهلة بالسكان وتفيض حيوية دافقة ونشاطًا جارفًا ، وتقطع أوصال هذه البلاد المشاحنات الحزبية العنيفة .
ولكي يصلح القواد المقدونيون ، الذين اقتصموا فيما يرثهم حكم الشرق ، من شأن دولهم الجديدة كانوا في حاجة ملحة إلى نشاط الإغريق .
وكان البطالمة شأنهم شأن غيرهم من ملوك العصر الهلينيسي في أشد الحاجة إلى معونة الإغريق ، وقد وصلت الإسكندرية كل أنحاء مصر بالبحر الأبيض المتوسط ، ذلك أنه عن طريق هذا الميناء الجديد ، الذي لم يكن عندئذ لاتساعه نظير ، كان وادي النيل يستقبل من عالم بحر أيجة الأفكار والرجال ورءوس الأموال ، ويبادله منتجات أرضه ومصانعه وكذلك المنتجات التي كانت تصل إليه من أواسط إفريقيا والشرق الأقصى ، وجملة القول أن بطلميوس ، منذ أن عين والياً على مصر ، أخذ يعمل حثيثًا للفوز بسيادة بحر أيجة .
وإذا كانت سيادة بحر أيجة ضرورية لكيان البطالمة السياسي ، فإنه كانت هناك أقاليم أخرى مثل قورينايئة لا غنى لهم عنها لضمان أستقلالهم ، ولذلك فإنه عندما كان بطلميوس الأول في بلاد الإغريق وسنحت له فرصة لاسترداد قورينايئة لم يتوان في العودة سريعًا إلى مصر لهذا الغرض ، لأن قورينايئة كانت تعني مصر مباشرة ، ومصر كانت دائمًا قلب مملكة البطالمة النابض .
وعندما حاول أنتيجونوس الاستيلاء على مصر ، بدت له فكرة تضييق الخناق عليها من ناحية البحر بالاستيلاء على جزيرة رودس ، مع أنها لم تكن من ممتلكات بطلميوس ، بل كانت صديقة أنتيجونوس في عام 315 وساعدته في بناء أسطوله غير أنه كانت لها علاقات وثيقة مع مصر منذ أن أحرز بطلميوس سيادته البحرية ، ورفضت الانحياز إلى جانب أنتيجونوس ضده في أثناء حملة قبرص .
وفضلاً عن ذلك فإنها كانت أهم عميل تجاري لمصر في البحر المتوسط . وإزاء ذلك كله كان أنتيجونوس يخشى أن تقوم رودس بمساعدة بطلميوس في بناء أسطوله ، وتبعًا لذلك أرسل دمتريوس إلى رودس في ربيع عام 305 على رأس قوة بحرية كبيرة ، لكن رودس قاومت الغزو بشجاعة فائقة ، فحاصرها دمتريوس دون جدوى نحو خمسة عشر شهرًا وكان هذا الحصار سبب لقب "محاصر المدن" الذي خلع عليه .
وأخيراً بفضل وساطة الأيتوليين عقد الصلح بين الطرفين في صيف عام 304 وقبلت رودس محالفة أنتيجونوس ، بشرط ألا تعادي بطلميوس .
ويعتبر عام 301 بداية عهد جديد ، فقد انحلت إمبراطورية الإسكندر بحيث أنه لم يعد هناك أي أمل يرجى في أحيائها ثانية ، وأصبح يقتسم عالم بحر إيجة عندئذ خمس شخصيات عظيمة هي : قاساندروس في مقدونيا وبعض بلاد الإغريق ، و لوسيماخوس في ترقيا وآسيا الصغرى، و سلوقس في بابل وسوريا وآسيا الصغرى ، و بطلميوس في مصر وجوف سوريا وقرينايئة . وإذا كان أنتيجونوس قد مات ، فإن ابنه دمتريوس "محاصر المدن" كان لا يزال حيًا وتجيش في صدره آمال إعادة تكوين إمبراطورية أبيه وظل قوة يخشى بأسها . ذلك أنه كان لا يزال يملك أقوى أسطول في بحر أيجة ، ويتمتع برياسة عصبة قورنثة ، وبسيادة عصبة جزر القوقلاد ، ويسيطر على قبرص ومدن إغريقية كثيرة في بلاد الإغريق وآسيا الصغرى وفينيقيا .
أعلى
  يشاهد الملف الشخصي  
رد مع اقتباس  

عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ مشاركة واحده ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر/زوار


تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى: